تعز “نجاة قائد عسكري كبير من محاولة إغتيال “

المساء برس : خاص |نجا قائد الشرطة العسكرية الموالي للتحالف العميد جمال الشميري، اليوم الثلاثاء، من محاولة اغتيال واصيب أربعة من مرافقيه في كمين تعرض له موكبه بمنطقة وادي القاضي وسط محافظة تعز.

وقال مصدر عسكري للمساء برس ” أن موكب العميد الشميري تعرض لكمين في منطقة وادي القاضي، مضيفًا أن العميد الشميري نجا من الكمين، وأصيب أربعة من مرافقيه، مضيفا ” أن الموكب تعرض لإطلاق نار كثيف من ‘‘جبل جرة’’ التي تتمركز فيه وحدات من لواء الصعاليك”.
وأكد المصدر ” أن لواء الصعاليك هو من نفذ العملية ، ويعتبر لواء الصعاليك أحد الألوية العسكرية التابعة للإصلاح وهذا يكشف من يقف خلف العملية حسب قوله .
وأدلى قائد الشرطة العسكرية العميد الشميري بتصريح عقب فشل عملية الاغتيال، أوضح فيه أن محاولة الاغتيال لن تثي قوات الشرطة من الاستمرار في مهامها و انتشارها، وتتبع الخلايا الإرهابية الخارجة عن النظام والقانون.
وكانت قد أندلعت إشتباكات عنيفة العام الماضي بين قوات الشمري وقوات قائد محور تعز التابع للإصلاح خالد فاضل على خلفية منع الشميري من دخول مقر الشرطة العسكرية بالاضافة إلى إقتحام المقر من قبل قوات المحور التابعة للإصلاح .
مراقبون أعتبروا ان ما حدث للشميري هو مؤشر لدخول الصراع في مدينة تعز منعطف جديد تمثل في مرحلة إغتيالات قد تطال قيادات عسكرية وسياسية سيما في ظل التوتر القائم بين فصائل التحالف خصوصا الإصلاح والسلفيين .
هذه التوتر المرشح للإنفجار في أي لحظة ، وهو ما جعل أفراد الشرطة العسكرية تنتشر منذ البارحة في شوارع المدينة تحسبا لأي طارئ .

التصنفيات: المساء اليمني