شاهد كيف تحتفل السعودية بقتلاها”غناء ورقص لاصور شهداء ولاتكريم ذويهم”

المساء برس – مشاهدة ورصد خاص| أقامت السعودية في مدينة الطائف حفلاً لتكريم “شهداء الواجب” الجنود السعوديين الذين قتلوا بنيران الجيش اليمني في المناطق الجنوبية للسعودية، وخلال الحفل كانت هناك فقرات رقص وموسيقى واختلاط للشباب والفتيات مع بعض.

وقد أثارت هذه الفقرات التي وصفت “بغير الأخلاقية والماجنة” استياء أهالي الجنود القتلى بشكل كبير، واعتبروا ذلك استخفافاً وإهانة لهم ولأبنائهم وطالبوا بمحاسبة الجهة المنظمة للحفل.

ورصد “المساء برس” مقطع فيديو للحفل الذي لوحظ حضور الفقرات الغنائية والرقص فيه، في حين غابت في الحفل صور للجنود القتلى ولم يتم تكريم ذويهم، بالإضافة إلى ذلك فقد تم رمي أهالي الجنود القتلى وذويهم من الآباء والأبناء خلف المسرح وكأنهم ينتظرون صدقة تهبها لهم اللجنة المنظمة للحفل، وتظهر هذه اللقطة في بداية مقطع الفيديو الأول.

وقبل أيام مرت على اليمنيين الذكرى السنوية لـ”أسبوع الشهيد” وفي هذا الأسبوع احتفلت جماعة أنصار الله وأهالي وذوي “الشهداء” القتلى من الجيش اليمني بهذه المناسبة عبر زيارات لما يعرف بـ”رياض الشهداء” التي تزينت بالورود والشجيرات بالإضافة إلى فعاليات ثقافية هادفة تعزز ثقافة المواطنة والتضحية في سبيل الوطن والأرض من أي غازي أجنبي، لكن الغريب في الأمر هو في الحملة التي شنها ناشطوا المؤتمر الشعبي العام من المؤيدين للتحالف الذين انقلبوا فجأة بعد مقتل الرئيس السابق علي عبدالله صالح، حيث استغل هؤلاء الناشطين فعاليات “أسبوع الشهيد” لتشويه جماعة الحوثيين وتصويرها على أنها جماعة تدعو للموت وكل مشاريعها القتل فقط، وأنها تحتفل في هذا الأسبوع بمشاريع الموت وتتفاخر بذلك، فهل كان ناشطو وأقلام التحالف “المستأجرة” مؤخراً ممن غادروا صنعاء، يريدون من جماعة أنصار الله أن تحتفل “بشهدائها” على الطريقة السعودية؟!!.

التصنفيات: المساء اليمني

كلمات مفتاحية: ,,,,,,