المساء برس - خاص/ أفادت مصادر محلية أن قوات من الأمن واللجان الشعبية انتشرت في محيط دار الرئاسة وحي السبعين، قبل ساعات من الآن، مشيرة أن الأجهزة الأمنية أغلقت شارع السبعين. وقالت المصادر في تصريح لـ"المساء برس" أنه شوهد انتشار العشرات من أفراد القوات الأمنية بمشاركة اللجان الشعبية في حي السبعين حيث تم قطع الشارع بأكمله وإغلاق المنطقة، لافتة إلا أنه لوحظ انتشار لمسلحين في محيط منزل الرئيس السابق علي عبدالله صالح في شارع صخر. وعلم "المساء برس" من مصادر…
اقرأ المزيد

المساء برس - متابعة خاصة/ كتب الناشط السياسي ورئيس تحرير صحيفة لا "صلاح الدكاك" مقالاً نشرته وسائل إعلام إلكترونية تحدث فيه عن اللقاء الذي جمع بين الرئيس السابق علي عبدالله صالح والقيادي في "أنصار الله" مهدي المشاط عضو المكتب السياسي للجماعة وعضو المجلس السياسي الأعلى. وقال الدكاك أن اللقاء جاء بعد أن أجرى صالح العملية الجراحية مباشرة، وجرى خلاله بحث مسودة مبادرة روسية للحل في اليمن، حسب ما اتضح من معلومات حصل عليها. "المساء برس" يعيد نشر مقال الدكاك كما…
اقرأ المزيد

الحوبان أفشل الحوثيون سقوطها عسكرياً فعادت ضمن بنود مبادرة ولد الشيخ الجديدة المساء برس - تقرير خاص/ قبل حوالي أسبوعين من الآن انفرد "المساء برس" بكشف مخطط عسكري للتحالف الذي تقوده السعودية ضد اليمن يهدف لإسقاط عدة مناطق شمال محافظة تعز، وفتح جبهة جديدة فيها تصل إلى مفرق ماوية والحوبان. وتضمنت الخطة التي حصل عليها "المساء برس" من مصادر خاصة "قيام مجموعات خاصة من الموالين للتحالف بعمليات عسكرية كبيرة على مناطق الصرمين والعبدية ومناطق الشرقية وصولاً إلى ماوية ومن ثم…
اقرأ المزيد

أصداء

المساء برس - خاص/ تمكنت القوات العسكرية التابعة لحكومة الإنقاذ بصنعاء من تنفيذ عملية استخبارية جديدة انتهت بالحصول على تفاصيل الخطة العسكرية البديلة التي أعدها التحالف للهجوم على جبهة نهم والسيطرة عليها بعد أن كُشفت الخطة العسكرية السابقة والتي تم إعدادها على مدى 3 أشهر وكشفتها قوات صنعاء عشية عيد الأضحى الماضي. وحصل "المساء برس" من مصدر عسكري مسؤول في صنعاء على تفاصيل الخطة العسكرية البديلة التي أعدها التحالف للهجوم على نهم والتي وقعت في أيدي قوات صنعاء. ووفقاً للخطة…
اقرأ المزيد

المساء برس - تحقيق خاص/ لم يكن العرض العسكري الذي أقيم في سبتمبر الماضي في محافظة مأرب تزامناً مع ذكرى ثورة 26 سبتمبر، لم يكن احتفالاً من الحكومة الموالية للرياض بهذه المناسبة بل كان رسالة عسكرية وسياسية والمقصود بها الإمارات وتحركاتها في مأرب. لم تكتفِ أبوظبي بالسيطرة على عدن وحضرموت وشبوة وباقي المحافظات الجنوبية فكل هذا أتى على هامش ما تسعى إليه "إسبارطة الصغيرة" كما يسميها البعض من تحقيق هدفها الرئيسي الذي من أجله خاضت الحرب مع السعودية ضد اليمن،…
اقرأ المزيد